دعت المنظمة التونسية لإرشاد المستهلك كل من وزارة الصحة ووزارة التجارة الى اتخاذ الإجراءات اللازمة بخصوص منتج كيندر.

وطالبت المنظمة في بيان، يوم أمس، بإعلام المستهلك بحقيقة الوضع في تونس والتأكد من خلو الأسواق المحلية من المنتج المذكور وأوصت المستهلك بتجنب استهلاكه والتخلص مما لديهم منه.

وحذرت من الأزمة الصحية التي أدت الى كشف العديد من حالات التسمم بعدوى بكتيريا السالمونيا القاتل وارتباطها بمنتجات العلامة التجارية الشهيرة كيندر.

وتحت عنوان " احموا أطفال تونس وكفى استهتارا " نددت المنظمة الدولية لحماية أطفال المتوسط بتواصل استهتار السلطة المختصة رغم التحذيرات الاوروبية ورغم قرار حضرها .بعدد من الدول، ودعت في بلاغ نشرته اليوم الثلاثاء وزارة التجارة إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة وحماية المستهلك من هذا المنتوج الضار

وأعلنت وكالتان أوروبيتان للمراقبة الصحية تسجيل 150 إصابة بالسالمونيلا في تسع دول أوروبية وهي ألمانيا وبلجيكا وإسبانيا وفرنسا وايرلندا ولوكسمبورغ والنروج وهولندا والسويد.

وتعود هذه الحالات إلى “مصنع إنتاج بلجيكي” تابع لشركة “كيندر” (فيريرو) تم إغلاقه قبل بضعة أيام في مدينة أرلون في جنوب شرق العاصمة بروكسل.

وفتح القضاء البلجيكي تحقيقا لتحديد مسؤوليات محتملة في داخل مصنع أرلون الذي سحبت وكالة سلامة الغذاء البلجيكية الجمعة ترخيصه بسبب النقص في الشفافية في القضية.

وقد سحبت الشركة الإيطالية في الأيام الماضية منتجات لشوكولا كيندر موجودة في أسواق دول أوروبية عدة (فرنسا وبلجيكا والمملكة المتحدة وأيرلندا والسويد وهولندا)، وأيضا في الولايات المتحدة. وقررت السلطات الإماراتية سحب شيكولاتة كندر من الأسواق وإتلافها أو إعادتها إلى بلد المنشأ.

وقرر المغرب سحب بعض منتجات شوكولاطة كيندر وتشديد المراقبة عند الاستيراد.

وحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية فإن السالمونيلا هي عدوى بكتيرية شائعة قد تصيب الأمعاء والجهاز الهضمي بشكل خاص، وعادة ما تعيش السالمونيلا داخل الأمعاء ويتخلص منها الجسم عبر إخراج الفضلات.

ومن الممكن أن تدخل هذه إلى الجسم عند اتصال الجسم بشكل من الأشكال مع مواد ملوثة بها، مثل: لمس فضلات ملوثة أو تناول طعام أو شراب ملوث بها. وتصيب 1.35 مليون إصابة كل عام، وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها الأمريكي، كما أبلغت الوكالة عن 26500 حالة دخول إلى المستشفى و420 حالة وفاة مرتبطة بالحالة كل عام.

صابرين بن محمود


شارك