زائف/كاذب

الخبر المتداول


 صورة من الانترنات

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعض وسائل الاعلام نقلا نقلا عن وزير التعليم العالي السابق خلبوس و الاعلامي برهان بسيس خبرا مفاده أن السلطات الألمانية قررت تعليق مشروع الجامعة بتونس و المزمع اقامته بتونس العاصمة و الممول بدعم من الخارجية الالمانية.

تحقيقات iCheck



هذا الخبر غير صحيح اذ كذبت السفارة الألمانية بتونس هذا الخبر في بيان تمت مشاركته مع وسائل الاعلام و الصحفيين و أكدت السفارة الألمانية، استمرار العمل على إنشاء جامعة تونسية ألمانية وفندت ماراج حول توجيه المشروع إلى المغرب، وذلك في بلاغ أصدرته عشية اليوم الجمعة. وشددت على أن نوايا ألمانيا بشأن إنشاء الجامعة التونسية الألمانية التي تتنزل في إطار التعاون الثنائي بين البلدين، "لم تتغير إطلاقا " وأن المناقشات بشأنها "مستمرة دون انقطاع" مؤكدة أن الدولتين تحافظان على روابط وثيقة في قطاع التعليم العالي والبحث العلمي سواء في شكل برامج منح دراسية ثنائية أو العديد من مشاريع التعاون بين الجامعيات ومعاهد البحث في البلدين.
 
البلاغ الذي قامت سفارة ألمانيا بمشاركته مع الصحفيين ووسائل الاعلام
 
 
و بالاتصال بمكتب الاعلام و الاتصال بوزارة التعليم العالي نفت وزارة التعليم العالي هذا الخبر مؤكدين بأن المشروع طور الانجاز و لا صحة للاخبار التي يتم تداولها حول الغاء المشروع.
يجدر بالذكر بأن وزارة التعليم العالي و البحث العلمي نشرت هي الأخرى تكذيب للمزاعم التي تفيد بنقل المشروع الى المغرب أو توقف تمويل المشروع في تونس بسبب تعقيد الاجراءات.
 
يجدر بالذكر بأن المعلومة نشرت لأول مرة على الصفحة الشخصية لوزير التعليم العالي السابق سليم خلبوس و الاعلامي برهان بسيس
 
نص تدوينة برهان بسيس
 
 
 
 


زائف/كاذب

شارك




شارك معنا للتحقق من الخبر