زائف/كاذب

الخبر المتداول



داولت عديد المواقع والصفحات الإخبارية خبرا يدعي أنه تم منع رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي من السفر إلى فرنسا بعد أن تم إعلامها انها s17.

تحقيقات iCheck



فريق منصة icheck تحقق من هذا الادعاء المتداول وتبين أنه زائف وعار من الصحة، حيث اتصل فريق المنصة بالنائب عن الحزب الدستوري الحر بالبرلمان المجمدة أعماله محمد كريم كريفة الذي أكد زيف هذا الخبر، مشيرا الى أن عبير موسي لم تنوي السفر إلى فرنسا مؤخرا حتى يتم منعها من السفر.
ويذكر أن رئيسة الحزب عبير موسي قد أشرفت على اجتماع عام يوم الأحد الماضي بمناسبة الذكرى 66 لعيد الاستقلال.


زائف/كاذب

مصادر iCheck




شارك




شارك معنا للتحقق من الخبر