زائف/كاذب

الخبر المتداول



تداولت عدة صفحات ومواقع إخبارية خبرا يدعي أنه تم ايقاف القيادية بحزب قلب تونس والنائب الأول لرئيس مجلس نواب الشعب المنحل سميرة الشواشي واقتيادها الي الثكنة العسكرية بالعوينة، أين سيتم الاحتفاظ بها قبل أن يتم عرضها على حاكم التحقيق بالمحكمة العسكرية الدائمة.

تحقيقات iCheck



فريق منصة icheck تحقق من صحة هذا التصريح وتبين أنه زائف وعار من الصحة، حيث اتصل فريق المنصة بسميرة الشواشي التي نفت هذا الخبر الذي اعتبرته عار من الصحة.
هذا وكانت الشواشي قد نشرت توضيحا على صفحتها الرسمية بخصوص هذه الإشاعات التي تحوم حولها قائلة "أود أن اعلم كل متابعي ان لا اساس من الصحة لما يروج على بعض الصفحات المشبوهة"


زائف/كاذب

مصادر iCheck




شارك




شارك معنا للتحقق من الخبر